Please use this identifier to cite or link to this item: http://dspace.up.edu.ps/xmlui/handle/123456789/179
Title: سمات مربية رياض الأطفال وسبل الارتقاء بها في ضوء المعايير التربوية الإسلامية
Authors: أحمد, حنان
Issue Date: 16-Jun-2013
Publisher: University of Palestine, Majallat Jamiat Filastin lil-Abḥath
Abstract: لقد حث الإسلام العظيم على تربية الأبناء تربيةً صحيحةً تقوم على كتاب الله وسنة نبيه – صلى الله عليه وسلم- تَعَالَى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ} [التحريم: 6]. وعَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ -رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا-: أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- قَالَ: "كُلُّكُمْ رَاعٍ فَمَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ، فَالأَمِيرُ الَّذِي عَلَى النَّاسِ رَاعٍ وَهُوَ مَسْئُولٌ عَنْهُمْ، وَالرَّجُلُ رَاعٍ عَلَى أَهْلِ بَيْتِهِ وَهُوَ مَسْئُولٌ عَنْهُمْ، وَالمَرْأَةُ رَاعِيَةٌ عَلَى بَيْتِ بَعْلِهَا وَوَلَدِهِ وَهِيَ مَسْئُولَةٌ عَنْهُمْ، وَالعَبْدُ رَاعٍ عَلَى مَالِ سَيِّدِهِ وَهُوَ مَسْئُولٌ عَنْهُ، أَلاَ فَكُلُّكُمْ رَاعٍ وَكُلُّكُمْ مَسْئُولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ"( ). وتربية الأطفال بحاجة إلى مربية متميزة وذلك لأن المربية لها الدور البارز في بناء شخصية الطفل وتنشئته وحبذا لو كانت هذه التنشئة، تنشئة إسلامية والاهتمام به، خاصة في هذه المرحلة من عمره، حيث تتشكل شخصيته، ويتم بناؤها بالتعاون مع الأسرة ولأهمية هذه المرحلة قامت الباحثة بهذه الدراسة والتي تمثلت مشكلة الدراسة في الأسئلة الآتية: 1. ما السمات الشخصية لمربية رياض الأطفال من منظور إسلامي. 2. ما السمات المهنية لمربية رياض الأطفال من منظور إسلامي. 3. ما سبل الارتقاء بأداء مربية رياض الأطفال.
Description: أهداف الدراسة 1. الكشف عن الخصائص الشخصية لمربية رياض الأطفال من منظور إسلامي. 2. الكشف عن الخصائص المهنية لمربية رياض الأطفال من منظور إسلامي. 3. تقديم تصور مقترح للارتقاء بأداء مربية رياض الأطفال. أهمية الدراسة • التعرف إلى أهم الخصائص الشخصية لمربية رياض الأطفال والاستفادة منها في بناء شخصية الطفل. • توظيف الخصائص الشخصية والمهنية في الارتقاء بأداء المربية. تكمن أهمية الدراسة في دور القرآن الكريم والسنة النبوية اللذان هما الأساس في الارتقاء بمربية رياض الأطفال. منهج الدراسة: استخدمت الباحثة المنهج الوصف التحليلي الذي يعتمد على جمع المعلومات وتحليلها ويعد هذا المنهج مناسباً لتحليل بعض الممارسات التربوية من أصولها: القرآن الكريم والسنة النبوية. مصطلحات الدراسة: الخصائص التربوية: هي مجموعة السمات المتكامل، والمكونة لشخصية المعلم، والتي توجه سلوكه خلال تعامله، مع خالقه عز وجل، ومع نفسه، ومع المتعلمين، أثناء الموقف التعليمي وغيرها من المهمات التعليمية والأعمال المدرسية الهادفة التي يقوم بها المعلمون داخل الفصل وخارجه، لتحقيق أهداف العملية التربوية بكفاءة وفاعلية في إطار ثقافة وفلسفة المجتمع.
URI: http://dspace.up.edu.ps/xmlui/handle/123456789/179
ISSN: 2410-874X
Appears in Collections:Journal

Files in This Item:
File Description SizeFormat 
سمات مربية رياض الأطفال وسبل الارتقاء.pdfسمات مربية رياض الأطفال وسبل الارتقاء بها في ضوء المعايير التربوية الإسلامية402.01 kBAdobe PDFView/Open


Items in DSpace are protected by copyright, with all rights reserved, unless otherwise indicated.