Please use this identifier to cite or link to this item: http://dspace.up.edu.ps/xmlui/handle/123456789/83
Title: استعمالات لغوية معاصرة دراسة في تأصيل الوضع اللغوي والتسويغ
Authors: نصار, جهاد
Keywords: لغوية
معاصرة
التسويغ
تأصيل
Issue Date: 21-Jan-2014
Publisher: University of Palestine, Majallat Jamiat Filastin lil-Abḥath
Abstract: يشيع كثير من الاستعمالات اللغوية في المؤسسات العلمية والثقافية، وفي وسائل الإعلام المتنوعة: صحافة، وإذاعة مسموعة مرئية وفضائيات، ومنها ما لا يخضع للمراجعة أو التدقيق اللغوي، وقد انبرى قديما علماؤنا لعلاج ما يظن انحرافا عن الفصيح في عصره، مثلما نرى عند الحريري في درة الغواص في أوهام الخواص، وقد تظافرت الجهود في العصر الحديث لتيسير التعبير بالفصحى، في مستوياتها الصرفية والنحوية والدلالية، وفي مختلف جوانبها العلمية والأدبية والفنية، وشارك في هذا الجهد كثير من المؤسسات العلمية المختصة والباحثين، ومنها مجامع اللغة العربية، وبخاصة مجمع اللغة العربية في القاهرة؛ إقرارا بحقيقة التغير اللغوي، ووفاء بحاجات العصر، ولا يعني هذا أن الفصحى المعاصرة المتمثلة في الاستعمالات الرسمية منبتة الصلة عن العربية الفصحى التي تربطنا بها الروابط التاريخية والتراثية والدينية، وإنما يعنى عدم تقييدها بمثل أعلى واحد متفرد، بما لا يتعارض مع قوانين اللغة العامة. على كل فإن الاستعمالات اللغوية المعاصرة لا تخرج عن مظهر من المظاهر الثلاثة الآتية: مظهر يتفق تمام الاتفاق مع الأصول والقواعد اللغوية النحوية والصرفية، وثانٍ يظن مخالفته للقواعد والأصول، وآخر لا سبيل إلى قبوله؛ لمخافته الصريحة القواعد والأصول اللغوية. ولا شك أن الاهتمام بتيسير الفصحى المعاصرة سيتناول المظهرين الأخيرين، إما ببيان صحة أولهما وقبوله وتسويغه تدليلا وتأويلا، وإما بالتصحيح والتعديل، له وللمظهر الأخير إن ثبت مخالفتهما لقواعد اللغة. والمجال اللغوي واسع رحب لتسويغ التعبيرات والاستعمالات المعاصرة، من خلال الاستناد استدلالا وتأويلا، بما حوته الموسوعات اللغوية من أصول وفروع، وتأويل وتخريج، واختيار وتوجيه، ومطرد وشاذ؛ إذ لا يقتصر الأمر في التأصيل اللغوي للاستعمالات المعاصرة وتسويغها على ما جاء في نحو بصري أو كوفي، بل يستند – أيضا – إلى ما يؤيد كل استعمال من فصيح عربي: قراءات، وحديث، أو كلام العرب الفصحاء – وإن كان قليلا أو شاذا؛ إذ إن الشذوذ لا ينافي الفصاحة – ومن القواعد النحوية والصرفية الأصلية والفرعية؛ لأن أصول القواعد أضيق من كلام العرب، فمنه ما لم تنص القواعد على ضبطه، ومنه ما يمكن التوفيق بينه وبين القواعد بالتأويل الذي يحتمل وجها أو أكثر. وعلى هذا النهج سار هذا البحث في دراسة مجموعة من الاستعمالات اللغوية المعاصرة في المجتمع الفلسطيني، منها ما يتعلق بأبواب نحوية كتعدية الفعل مباشرة أو بحرف الجر، كالأفعال: (نمّ، وتقدَّم، واعتاد، وأعلن، وأكد)، ومنها ما يتعلق بأبواب صرفية، كاسمي الفاعل والمفعول، مثل: (هام، ومهم، ومباشِر، ومباشَر)، وجموع التكسير والتصحيح لبعض المصادر، نحو: (تهنئة، وتعزية وتحية)، حيث تناول الاستعمالات المعاصرة، من خلال التأصيل اللغوي لها، وفق منهج التيسير المعروض أعلاه، سماعا وقياسا، وبيَّن ما يسوغ منها وما يجوز استعماله، وعرض وجه الصواب لغير ما لا يسوغ.
URI: http://dspace.up.edu.ps/xmlui/handle/123456789/83
ISSN: 2410-874X
Appears in Collections:Journal

Files in This Item:
File Description SizeFormat 
012.pdfاستعمالات لغوية معاصرة دراسة في تأصيل الوضع اللغوي والتسويغ416.74 kBAdobe PDFView/Open
012.docاستعمالات لغوية معاصرة دراسة في تأصيل الوضع اللغوي والتسويغ210 kBMicrosoft WordView/Open


Items in DSpace are protected by copyright, with all rights reserved, unless otherwise indicated.